New Page 1

الهيئة نت

الصفحة الرئيسية
الاخبار
الارشيف
دليل المواقع
مركز التحميل
مراسلة الموقع

اقسام الأخبار

أخبار العراق
أخبار الهيئة
بيانات الهيئة
اصدارات الهيئة
وثائق الهيئة
تقارير اخبارية
أخبار عامة
مقالات
حوارات صحفية
المسلمون في العالم
ثقافة وأدب
الدراسات الشرعية والفتاوى
قضايا واراء
المرأة المسلمة
ملفات سياسية
نشاطات الأمين العام

تسجيل الدخول

المستخدم
كلمة المرور

إرسال البينات؟


هيئة علماء المسلمين في العراق » الاخبار » أخبار العراق » الأنواء الجوية تحذر من زلازل في البصرة والمنطقة بسبب درجات الحرارة المرتفعة


الأنواء الجوية تحذر من زلازل في البصرة والمنطقة بسبب درجات الحرارة المرتفعة
10 /08 /2010 م 08:15 مساء                                الزيارات:4574


حذرت هيئة الأنواء الجوية والرصد الزلزالي في البصرة اليوم الثلاثاء من وقوع هزات أرضية في العراق والمنطقة بسبب ارتفاع درجات الحرارة الذي وصفته بغير المسبوق، لافتة في الوقت نفسه إلى أن المنخفض الموسمي سيتحرك من العراق بعد 15 يوماً، وهو ما سيعني حدوث انخفاض تدريجي بدرجات الحرارة.

 ونقلت الانباء الواردة عن المدير السابق للهيئة عادل عبد الوهاب قوله: إن البصرة سجلت في الآونة الأخيرة ارتفاعاً قياسياً بدرجات الحرارة تجاوز عتبة الخمسين درجة مئوية.

واضاف أن هذا الارتفاع ناجم عن تمركز المنخفض الجوي القادم من الهند فوق دولة الكويت ومحافظة البصرة من دون أن يراوح مكانه، فضلا عن ظاهرة الاحتباس الحراري العالمية.

وحذر عبد الوهاب من وقوع زلازل في ظل المؤشرات والقراءات الحالية بسبب ارتفاع درجات حرارة القشرة الأرضية في جنوب العراق أربع درجات فوق المعدل، لافتاً إلى أن الارتفاع الحالي بدرجات الحرارة مصحوب على مستوى البصرة بارتفاع كبير في نسبة الرطوبة سيصل إلى 70% خلال الليل.

وسجلت الهيئة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي في العراق آخر هزة أرضية يوم السادس من نيسان الماضي في محافظة كركوك، وكانت بقوة 3.4 درجات على مقياس ريختر، وذلك قبل أن تسجل في الثامن عشر من أيلول من العام الماضي هزة أرضية ضربت محافظاتي كركوك ونينوى وعدداً من محافظات البلاد في منطقة كردستان العراق، وبلغت قوة الهزة 4.9 درجات على مقياس ريختر.

وأوضح المدير السابق لهيئة الأنواء الجوية والرصد الزلزالي أن المنخفض الموسمي في السابق كان يتمركز فوق الهند مع وصول امتداداته إلى البصرة، لكنه زحف خلال الموسم الحالي حتى أصبح يتمركز جزئياً فوق البصرة، وامتداداته تصل إلى دول مجاورة للعراق ولا سيما تركيا وسوريا والأردن والسعودية.

وبين أن المؤشرات والقراءات تشير إلى أن المنخفض المذكور سوف يتحرك بعد 15 يوماً باتجاه جنوب الحدود العراقية أو غربها، وهو ما يعني حدوث انخفاض تدريجي بدرجات الحرارة، ليس في البصرة فقط، وإنما في عموم العراق.

وقد أثارت موجة الحر والرطوبة التي تشهدها البصرة بشكل مضاعف ردود أفعال لدى بعض الجهات التي دعت إلى إعلان حالة الطوارئ في البصرة بشكل رسمي وطلب الإغاثة لسكانها بسبب الحرارة القاتلة والرطوبة التي لا تطاق.

يشار إلى أن محافظة البصرة -التي تبعد نحو 590 كم جنوب بغداد- تشهد خلال فصل الصيف ولا سيما خلال شهري تموز وآب ارتفاعاً كبيراً بدرجات الحرارة، فضلاً عن ارتفاع نسبة الرطوبة نتيجة هبوب رياح من الجهة الشرقية الغربية تعرف محلياً بـ"الشرجي"، وعادة ما تخلف في حال استمرارها لعدة أيام كثيرا من حالات الاختناق، وضحيتها في الغالب الأطفال وكبار السن من أفراد الأسر التي تعيش تحت خط الفقر.


وكالات + الهيئة نت

ي


تصويت

ما هو واجب الوقت والمطلوب من أبناء شعبنا تجاه ثورة المظلومين المباركة؟
- دعمها بكل الوسائل المتاحة المادية والمعنوية وأقلها الدعاء للوصول إلى أهدافها في تحرير العراق من الظالمين.
- الأخذ بزمام المبادرة وإدارة وتنظيم شؤون المحافظات المحررة من الظلم.. وإعانة الناس في تسهيل أمور حياتهم ومعاشهم.
- نشر الروح الإيجابية، وأخذ الحيطة والحذر من حرب الإشاعات وشقّ الصف والتخذيل والإحباط، فما مرّ على العراقيين من ضيم وظلم آن له أن يتغير.

نتائج التصويت
الأرشيف

محرك البحث




بحث متقدم

Powered by: Arab Portal v2.0 beta 1, Copyright© 2004